مديرية بلدية الناصريةللاعلان هنا


من المسؤول عن احراق كاتدرائية نوتردام في باريس؟‬/إيهاب المقبل

Thu, 18 Apr 2019 الساعة : 16:14

اندلع حريق في كاتدرائية نوتردام دو باري، أحد أشهر الصروح الكاثوليكية في العاصمة الفرنسية باريس، يوم امس الاثنين مما أدى إلى سقوط سقف وبرج الكاتدرائية بالكامل. ويُعتقد أن أعمال الصيانة في الكاتدرائية التي شيدت سنة 1345م هي السبب وراء الحريق. كما توجه بعض الأطراف الفرنسية تلميحات إلى وقوف مهاجرين مسلمين أو حركة السُتر الصفراء وراء الحادث‪.‬
‪ ‬
في البداية يُعد حريق كاتدرائية نوتردام جزء من سلسلة حوادث غامضة استهدفت الأماكن الدينية الكاثوليكية في فرنسا خلال الأشهر الأخيرة، مما يفند حجة أعمال الصيانة. ففي فبراير شباط تعرضَ صليب على جدار كنيسة دي إنفانتس - شيدت سنة 1879م - وسط فرنسا للتدنيس بالبراز البشري، كما نهبَ المنفذون الكنيسة ورموا بعض من قطعها الدينية في القمامة. وفي نفس الشهر اشعلت النيران في مذبح كاتدرائية لافور - شيدت سنة 1255م - جنوب فرنسا، كما حطمَ المنفذون الصلبان والأصنام في جميع أنحاء الكاتدرائية. وكذلك في الشهر نفسه حطمّ المنفذون صنم لمريم العذراء في كنيسة سانت نيكولاس - شيدت سنة 1184م - شمال وسط فرنسا، كما أصيبَ صليب المذبح وكرسي الكاهن بأضرار في هجوم آخر بعد عدة أيام. وفي مارس اذار الماضي أضرمت النيران في الأبواب والنوافذ الخارجية لكنيسة سان سولبيس - شيدت سنة 1870م - بباريس، وتمكن رجال الإطفاء من السيطرة عليها وإخمادها‪.‬
‪ ‬
ويبدو من المعلومات أعلاه أن المنفذين يستهدفون الكنائس التاريخية الكاثوليكية حصرًا. كما تظهر المعلومات ان المنفذين لديهم قدرة على الإنتقال في جميع أنحاء فرنسا. وهذا يعني ببساطة أن هناك جهة لديها إمكانيات وقدرات للقيام بمثل هكذا أعمال مخطط لها سلفًا، مما يسقط فرضية وقوف مهاجرين مسلمين ورائها لعدم امتلاكهم مثل هكذا إمكانيات وقدرات‪.‬
‪ ‬
الملاحظ أن هذه الهجمات جاءت بالتزامن مع نشر فضائح الاعتداءات الجنسية على الأطفال في الكنائس الكاثوليكية مطلع العام الحالي، والتي دفعت بابا الفاتيكان لإعلان "معركة شاملة" على رجال الدين المجرمين، مما أسفرت في شهر مارس اذار الماضي عن الإطاحة بالكاردينال الفرنسي فيليب بربارين. ويُعد الكاردينال فيليب بربارين - 68 عامًا- واحد من بين 70 كاردينال كاثوليكي مهمتهم الأساسية إنتخاب بابا جديد عندما يموت البابا أو يتخلى عن البابوية. وللكرادلة مهمات  حساسة أخرى مثل مساعدة الرئيس أو رئيس الوزراء أو الأشراف على جميع الأساقفة في جميع أنحاء العالم أو التبشير بالكاثوليكية حيث يكون الإستعمار. وبسبب إرتباطهم الوثيق بالطبقة الحاكمة يكون السياسيون متورطون بالتستر على مثل هكذا اعتداءات جنسية على الأطفال مما يدفع حركة السُتر الصفراء لإستهداف الكنائس. وقد يكون وراء هذه الهجمات جهات مُنشقة عن الكنائس الكاثوليكية بسبب هذه الفضائح، ولاسيما أن تاريخ الكنائس حافل بالمنظمات الانفصالية. ومع ذلك يبقى ضلوع حركة السُتر الصفراء أو المنظمات الانفصالية بهذه الهجمات مجرد فرضية، قدْ تكون صحيحة أو خاطئة‪.‬
‪ ‬
فيديو  حريق كاتدرائية نوتردام دو باري بباريس‪ ‬في الخامس عشر من ابريل نيسان الحالي
‏‪https://www.youtube.com/watch?v=oPtm3egsde0‬
 
فيديو حريق  كنيسة سان سولبيس بباريس في السابع عشر من مارس اذار الماضي
‏https://www.youtube.com/watch?v=Ebj4NrAxGn8

انتهى

Share |
غرفة تجارة الناصرية