إمام جمعة الناصرية ينتقد تضارب الخطاب السياسي للمسؤولين ، ويعتبر الخلافات سببا لتجرأ الكويت على الشعب العراقي

Fri, 2 Sep 2011 الساعة : 18:47

شبكة اخبار الناصرية/مرتضى حميد:
انتقد إمام جمعة الناصرية الخطاب الخارجي للساسة العراقيين واصفا إياه بالمشتت وانعكس سلبا على الوضع العراقي ، مؤكدا في جانب آخر من خطبته حرمة القيام بأي عمل اخر أثناء الدوام الرسمي في المؤسسات الحكومية .
الشيخ ستار الحمداني وخلال خطبتي صلاة الجمعة في مسجد الشيخ عباس الكبير وسط الناصرية قال ان الصفة الملاحظة على الخطاب الخارجي لدول العالم هو التوحد بينما تجده مشتتا لدى الساسة العراقيين .
وانتقد أيضا عدم مركزية الوفود التي تذهب خارج العراق لتمثل البلاد والتي يغلب عليها البعد الطائفي لا البعد الوطني ، بالاضافة الى عدم مركزية الخطاب الذي تطلقه الوفود فلا يؤخذ ينظر الاعتبار مصلحة الشعب .
وتابع ، ان الاختلافات الواضحة بين السلطات الثلاثة في الحكومة كانت سببا لقيام دولة الكويت بتحدي العراق والتجاوز على حقوقنا وهذا دليل على ضعف السلطات الموجودة .
وفي جانب اخر من خطبته استذكر امام جمعة الناصرية ، حادثة تهديم قبور ائمة البقيع من قبل الزمرة الوهابية والتي اردوا من خلالها طمس معالم اهل البيت عليهم السلام .
لافتا الى ان فتواهم التي اتخذوها حجة لهدم القبور كانت تهديدا وضغطا على العلماء انذاك بل اردوا ايضا هدم قبر رسول الله " صلى الله عليه واله " وهذه اهانة لقدسية هذه المراقد المشرفة .
وعلى الصعيد المحلي لفت الى ان العديد من موظفي الدولة يحاولون قضاء حوائجهم الخاصة اثناء دوامهم الرسمي ، مؤكدا ان هذا الامر لا يجوز شرعا ، بل انه لا يجوز شرعا الذهاب الى زيارات العتبات المقدسة وترك الدوام الرسمي .
لافتا الى ان الكثير من موظفي الدولة يتمننون على المواطنين عندما ينجزوا لهم معاملاتهم على الرغم انهم اجراء عند الشعب .
( ت م ح )

إمام جمعة الناصرية ينتقد تضارب الخطاب السياسي للمسؤولين ، ويعتبر الخلافات سببا لتجرأ الكويت على الشعب العراقي
Share |