مديرية بلدية الناصريةللاعلان هنا


خطيب الناصرية :يدعو الحكومة الاتحادية والمحلية لوضع الضوابط الصحيحة في التعيينات ولتقديم الخدمات للمواطنين

Sat, 16 Mar 2019 الساعة : 8:10

وكالات:
دعا خطيب وإمام الناصرية الشيخ محمد مهدي الناصري ،الحكومة الاتحادية والبرلمان والامانة العامة والحكومة المحلية في ذي قار لوضع الضوابط الصحيحة في التعيينات ولتقديم الخدمات للمواطنين.
وذكر الشيخ الناصري في الخطبة الثانيــة من صلاة الجمعة التي حضرها مراسل "مركز التضامن للإعلام، عدة قضايا ، منها ، عدم حضور المسؤولين المحليين والبرلمانيّن لصلاة الجمعة والتهرّب من مواجهة المواطنين في معالجة مشاكلهم.
وأوضح ، أن قضية وضع الضوابط الصحيحة في التعيينات  تعالج الكثير من المعوقات لدى المواطنين وتتجاوز حالة التفاوت ، مؤكدا ان عدم وجود تلك الضوابط جعل المواطنين في حالة عدم استقرار مما دعاهم للتظاهر والاعتصامات اليومية .
ودعا الناصري الحكومة الاتحادية والبرلمان والامانة العامة لمجلس الوزارء والحكومة المحلية في محافظة ذي قار ، لوضع الضوابط  الصحيحة في التعيينات ولتقديم الخدمات للمواطنين .
وأنتقد ، في الوقت نفسه وجود اعضاء بمجلس المحافظة في مناطق معينه يقومون  بتبليط الشوارع في مناطقهم،بدون اي ضوابط تحكمهم  منتهكَين  حقوق المواطنين بذلك ،متمنين ان تاخذ الحكومة المحلية والاتحادية وضع الضوابط ، بمحمل الجدّ والعمل فيها .
وأكــد الناصري ، إن الانتفاضة الشعبانيــة لم تكن حدثا مفاجئا ، بل جاءت نتيجة مواقف وبطولات أبنائها من الشهداء والأحياء ،مشددا ان هذا الحدث يجب ان يستذكر في المحافل والمدارس والمؤسسات ، كونه شاهدا تاريخيا لأبناء العراق ضــد النظام العفلقي الدّموي .
وبّين ،ان دماء الشهيد الصدر الأول والشهداء في الانتفاضات المباركة وإستشهاد أكثر من أربعين مجتهدا من الحوزة العلمية في النجف الأشرف ، كانت جميعها من أجل رفع الظلم عن الشعب العراقي الصابر ، وماعلينا إلا ان نكون أوفياءَ لهذه الشخصيات البطولية والشجاعة في أستذكارها من خلال تسمية الشهداء بأسماء شوارع المــدن .
خاتما خطبته الثانية بالرحمةو الغفران لأرواح شهداء الانتفاضة والدعاء للأحياء منهم ، موّصياَ بالحديث عنهم وعن بطولاتهم أمام الأجيال .
 المصدر: مركز التضامن للإعلام

Share |
غرفة تجارة الناصرية