مديرية بلدية الناصريةللاعلان هنا


مسؤول محلي ايراني: إغلاق منفذ الشلامجة لفقدان البنى التحتية اللازمة بالعراق

Sun, 14 Oct 2018 الساعة : 6:55

وكالات:
اعلنت منظمة "اروند" الاقتصادية الحرة في ايران، اليوم السبت، عن إغلاق منفذ الشلامجة التجاري الحدودي مع العراق، فيما عزت السبب لفقدان الجانب العراقي "البنى التحتية اللازمة".

وقال مدير التنمية التجارية في المنظمة محمد نظارت في تقرير نقلته وكالة "أنباء فارس" وتابعته السومرية نيوز، إنه تقرر "إغلاق منفذ شلامجة التجاري الحدودي لفقدان الجانب العراقي البنى التحتية اللازمة"، موضحا أنه "لا توجد أية مشكلة من جانب ايران لتصدير السلع، إلا ان العراق وبسبب فقدانه للبنى التحتية المناسبة، طلب إغلاق المنفذ الحدودي التجاري".

واضاف نظارت، أن "منظمة منطقة اروند الاقتصادية الحرة تجري محادثات لاستئاف فتح منفذ شلامجة التجاري من اجل تصدير السلع"، مشيرا الى أن "منطقة اروند الحرة، ومن اجل استمرار التبادل التجاري مع الجانب العراقي، قامت بشق وتعبيد طريق منفصل لمرور الزوار، كما انها جهزت البنية التحتية للجمارك في المنفذ التجاري للجانب العراقي". 
ووبين نظارت، أنه "بإغلاق القسم التجاري في المنفذ الحدودي من قبل العراق، فقد توقف التبادل التجاري في هذا المنفذ حتى إشعار آخر". 

يذكر أن منفذ الشلامجة الحدودي يشهد يومياً مرور آلاف العراقيين الى المنطقة الحرة في عبادان وخرمشهر (المحمرة) من دون تأشيرات (فيزا)، وأكثرهم يسافرون لغرض التسوق والتنزه، حيث أن أسعار معظم السلع أقل مقارنة بأسعارها في الأسواق العراقية.
المصدر: السومرية نيوز

Share |
غرفة تجارة الناصرية