مديرية بلدية الناصريةللاعلان هنا


محافظ ذي قار يدعو بغداد للاستجابة لمطالب المتظاهرين والكف عن سياسة التهميش

Sat, 14 Jul 2018 الساعة : 15:07

شبكة اخبار الناصرية:

دعا محافظ ذي قار يحيى الناصري اليوم الحكومة الاتحادية في بغداد الى الاستجابة لمطالب المتظاهرين والكف عما وصفها بسياسة التهميش ، حاثا في الوقت ذاته المتظاهرين على عدم التجاوز على الممتلكات العامة والاجهزة الامنية.

وقال الناصري في بيان حصلت شبكة اخبار الناصرية على نسخة منه ان الحكومة المحلية في ذي قار تقف اليوم الى جانب مطالب اهالي المحافظة في توفير الخدمات وفرص العمل كونها مطالب مشروعة ودستورية في ظل توقف جميع المشاريع التي تتجاوز الـ 400 مشروع خدمي اثر تداعيات الازمة المالية والحرب على داعش .

وراى ان مظاهرات ابناء المحافظة السلمية تعد داعما اساسيا لمخاطبات ومطالبات الحكومة المحلية الداعية لفتح افاق للعمل وتنفيذ المشاريع الخدمية لانهاء معاناة المواطنين والشباب العاطلين في ظل الازمة الاقتصادية وتداعياتها .

وتابع ، لقد اصبح لزاما على الحكومة الاتحادية وبجميع وزاراتها ان تكون بحجم المسؤولية امام احتياجات المحافظة التي عانت الكثير وقدمت التضحيات الكبيرة في محاربة الارهاب .

وحث الناصري بغداد على تامين فرص العمل والتوظيف في الشركات النفطية وشمول جميع العاطلين باعانات شبكة الحماية الاجتماعية واطلاق موازنات المحافظة وعوائد البترودولار للسنوات السابقة لتحريك عجلة المشاريع وتقديم الخدمات الضرورية في جميع القطاعات.

وبين ان مطالب ابناء المحافظة ليست بالمستحيلة او صعبة المنال لكنها تحتاج الى عزم ورادة في اتخاذ القرار من قبل الحكومة الاتحادية وعدم الاستمرار في سياسة التهميش لما لها من انعكاسات سلبية كبيرة على المجتمع.

كما دعا المتظاهرين الى المحافظة على ضرورة ان تكون المظاهرات سلمية وتعكس الوجه الحضاري للمحافظة ، و عدم السماح للبعض ممن يحاول الاساءة لمطالب المتظاهرين وحرفها عن مسارها من خلال التجاوز على الممتلكات العامة والاجهزة الامنية .

وشهدت الناصرية يوم امس مظاهرة شعبية للمطالبة بالخدمات وتامين فرص العمل للعاطلين عن العمل .

وعلى الرغم من ان المظاهرة كانت سلمية وحرص المتظاهرون فيها على حماية الممتلكات العامة الا ان عدد من المتظاهرين رشقوا قوات الامن بالحجارة ما تسبب باصابة 36 عنصرا منهم بجراح.

انتهى.

Share |
غرفة تجارة الناصرية