الناصري يستقبل الوفد الياباني الذي أعلن سعي شركات بلاده للعمل في حقول ذي قار النفطية

الناصري يستقبل الوفد الياباني الذي أعلن سعي شركات بلاده للعمل في حقول ذي قار النفطية

اعلن محافظ ذي قار يحيى الناصري٬ الأربعاء ٬عن طرح مشاريع بنى تحتية لتنفيذها ضمن القرض الياباني وتفعيل العلاقات مع الجامعات اليابانية للنهوض بالواقع التعليمي.

وقال يحيى الناصري ان "زيارة الوفد الياباني كانت إيجابية٬ وبحثنا سبل دعم الشركات اليابانية العاملة ضمن العقود النفطية المشتركة مع شركات لوك آويل وبتروناس التي لها خبرات متطورة وعلينا الاستفادة منها"٬ مضيفا "نحن سعداء بهذه اللقاءات المثمرة التي ناقشنا خلالها عدد من المواضيع أبرزها مشاريع البنى التحتية التي نسعى لتنفيذها ضمن القرض الياباني بالتنسيق مع رئاسة الوزراء".

مبينا "اتفقنا على تفعيل العلاقات مع الجامعات اليابانية للنهوض بالواقع التعليمي٬ وأهمية دعم القطاع السياحي والاهتمام بالأثار والاهوار ٬ وامكانية مساهمة الشركات اليابانية بتفويج السياح وتنشيط الحركة السياحية في اهوار واثار ذي قار".

 من جانبه مستشار السفارة اليابانية في العراق أعلن سعي شركات بلاده للعمل في حقول ذي قار النفطية.

وقال تاكايوشي كورمبيا " زرنا محافظة ذي قار باعتبارها محافظة مهمة لليابان٬ وخصوصا لشركاتنا المتواجدة في حقل الغراف او الرقعة الاستكشافية العاشرة مع سعي بعض الشركات اليابانية للدخول الى ذي قار للعمل في حقول نفطية اخرى"٬ مضيفا ان "الزيارة تضمنت الاطلاع على العمل في مركز التدريب النفطي في حقل الغراف وزيارة الخبراء اليابانيين العاملين فيه"٬ مبينا ان "ضمن القرض الياباني المقدم للعراق تم تخصيص الاموال لثمان مشاريع في حقل الكهرباء بعموم العراق وستنال ذي قار جزء منه٬ لإنشاء محطات توليد كهرباء ومحولات نقل طاقة كبيرة"

 وكانت شركتا (بتروناس) الماليزية و(جايبكس) اليابانية فازت بعقد تطوير حقل الغراف في محافظة ذي قار ، الذي يتضمن حفر وتطوير 11 بئراً لإنتاج النفط  الخام في المرحلة الأولى، ليستكمل فيما بعد ليبلغ 240 بئراً عام 2020، إذ أن من المقرر أن يرتفع سقف الإنتاج النفطي في حقل الغراف خلال العام المذكور إلى 230 ألف برميل يومياً.

يذكر ان وزارة النفط وقعت في السابع من تشرين الثاني 2012 عقدا نهائيا مع ائتلاف شركتي لوك اويل الروسية وانبكس اليابانية لاستثمار الرقعة الاستكشافية العاشرة ضمن جولة التراخيص النفطية الرابعة التي أعلنت عنها الوزارة ، فيما اعلنت هيئة حقول نفط ذي قار، يوم السبت 16 اذار 2013 ، عن بدء أعمال المرحلة الأولى لاستكشاف النفط في الرقعة الاستكشافية العاشرة المشتركة بين محافظتي ذي قار والمثنى من قبل ائتلاف شركتي لوك اويل الروسية وانبكس اليابانية .