مديرية بلدية الناصريةللاعلان هنا


الصليب الأحمر: الموصل لم تشهد موجات نزوح عالية كما كان متوقعاً

Sun, 5 Mar 2017 الساعة : 9:21

وكالات:
دعا وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، الصليب الأحمر الدولي الى توفير المستلزمات الضرورية الى الشعب العراقي في ظل ما يعاني منه جراء المواجهات العسكرية، فيما أشار رئيس المنظمة بيتر ماورير الى أن معارك الموصل لم تشهد موجات نزوح عالية كما كان متوقعاً، مشيداً بانضباط القوات العراقية.

وقال مكتب الجعفري في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "الأخير التقى، اليوم، مع رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير على هامش اجتماعات مجلس حقوق الإنسان في مدينة جنيف السويسرية"، مبيناً أن "اللقاء تطرق للأوضاع الإنسانية التي يعيشها العراق في ظل الحرب ضد عصابات داعش الإرهابية، والجهود التي تبذلها المنظمات الدولية لمساعدة الشعب العراقي".

وأضاف الجعفري، بحسب البيان، "قدمتم الكثير للعراق ولكن على منظمة الصليب الأحمر أن تقدم المزيد من الجهود للشعب العراقي، وتوفر المستلزمات الضرورية في ظل ما يعاني منه جراء المواجهات العسكرية"، داعياً إلى "إعادة بناء البنى التحتية لضمان عودة العوائل النازحة إلى مناطق سُكناها، كتوفير المستشفيات والمدارس والجامعات".

وتابع، أن "ذلك يتطلب وقفة المنظمات الدولية والدول الصديقة إلى جانب العراق الذي هو بلد غني، ولكنه يمر بأزمة مالية تواجهه بسبب انخفاض أسعار النفط وتكلفة الحرب ضد الإرهاب"، لافتاً الى أن "تقدم القوات المسلحة العراقَية كبير جداً ولن يكون دحر إرهابيي داعش، وتحرير الأراضي العراقـية بالكامل بالموعد البعيد".

من جانبه قال رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، "زرت العراق ثلاث مرات وأنا منبهر بالتعاون مع العراق في تقديم الخدمات، ووصلت وتابعت العمل على أعتاب الموصل"، مضيفا "سنقدم كل الدعم لعودة النازحين إلى مناطق سكناهم وسنعمل إلى جانب العراق وسنبذل ما بوسعنا لتوفير الاحتياجات الأساسية للعوائل النازحة".

واستدرك بالقول، "نحن سعداء بما تحقق في الموصل ولم نشهد موجات نزوح عالية كما كان متوقعاً، فضلاً عن أننا نقدر انضباط القوات العراقية بتشكيلاتها كافة، واحترامها للقانون الدولي الإنساني خلال عمليات تحرير المدن من قبضة إرهابيي داعش"، مؤكدا أن "منظمته تتعاون مع المنظمات الإنسانية كافة في العراق لتقديم أفضل الخدمات للشعب العراقي".

وتشهد محافظة نينوى منذ (17 تشرين الأول 2016)، عمليات عسكرية واسعة النطاق لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل التي اجتاحها تنظيم "داعش" في حزيران 2014، فيما حققت تلك القوات تقدماً ملحوظاً أفضى إلى تحرير الجانب الأيسر للمدينة بالكامل.

المصدر: السومرية نيوز

Share |
غرفة تجارة الناصرية