وفد ذي قار الرسمي يبحث مع وزير الخارجية ملف إدراج الأهوار والآثار في لائحة التراث العالمي

ف إدراج الأهوار والآثار في لائحة التراث العالمي

التقى وفد محافظة ذي قار ، اليوم الاربعاء مع وزير الخارجية العراقي الدكتور إبراهيم الجعفري، وبحث مع ملف ادراج الأهوار والآثار العراقية على لائحة التراث العالمي، وجهود الدبلوماسية العراقية في هذا الشأن .
وذكر محافظ ذي قار يحيى الناصري ، في بيان اورده مكتبه الاعلامي ، ان المحافظة شكلت وفدا رسميا ، ضم إلى جانبه رئيس مجلس المحافظة حميد الغزي، فضلاً عن عدد من أعضاء المجلس واللجنة العليا المنسقة لادراج الأهوار والاثار في لائحة اليونسكو ، حيث بحث الوفد مع الجعفري أهمية تفعيل دور وزارة الخارجية العراقية في التواصل الدبلوماسي مع الدول الاعضاء في اليونسكو لضمان تصويتها لصالح ملف العراق الذي تقدم به لضم اهوار الجنوب واثار محافظة ذي قار والمثنى للائحة التراث العالمي".
موضحا ان الجعفري استمع بشكل مفصل لشرح تقدمت به محافظة ذي قار عن تحركاتها ونشاطها من خلال اطلاق حملات اعلامية مكثفة، وكذلك تفعيل جهودها في التواصل المباشر مع الجهات والمنظمات الثقافية المحلية والدولية، وكذلك اطلع على ايجاز بما قدمتهُ ادارة المحافظة من تسهيلات لكل فرق العمل التي اعدت ملف العراق المقدم حالياً لمنظمة اليونسكو .
واشار الى إن " الجعفري وعد من جانبه بتسخير إمكانيات وزارة الخارجية واستثمار علاقاتها الطيبة مع اغلب الدول الاعضاء في اليونسكو من اجل ضمان دعمها وترشيحها لملف العراق".
ولفت الى ان " وزير الخارجية أكد ان الوزارة لمست من خلال تحركاتها الأولية دعماً من عدد لا بأس به الأعضاء في المنظمة ، وستواصل جهودها في الضغط الدبلوماسي على بقية الدول الإعضاء لغرض ضمان تصويتها ايضاً لصالح العراق".
الناصري اكد ان المحافظة ستوجه من خلال وزارة الخارجية دعوات مباشرة لسفراء الدول الاعضاء في المنظمة لزيارتها بغية اطلاعهم عن كثب على مواقعها التي ترغب بادراجها حفاظاً على التراث الانساني العريق في هذه البقعة .
كما كشف الناصري عن سلسلة من التحركات الرسمية في هذا الشأن، حيث من المؤمل ان يلتقي وفد المحافظة كلاً من رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري لبحث ملف ادراج الأهوار والجهود الحكومية والتشريعية في هذا الصدد

التعليقات

أضف تعليق

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.