التضامن النيابية تعلن رفضها لدخول قوات امريكية الى العراق

Mon, 13 Oct 2014 الساعة : 13:00

شبكة اخبار الناصرية/طالب الموسوي:
اعلنت كتلة التضامن البرلمانية اليوم رفضها المطلق لدخول اي قوات امريكية الى العراق ، مؤكدة ان القوات العراقية وقوات الحشد الشعبي قادرة لوحدها على محاربة وطرد تنظيم داعش الارهابي .
وقال النائب عن الكتلة من ذي قار علي الصافي لشبكة اخبار الناصرية " ان الولايات المتحدة الأمريكية تصور عصابات داعش كانها قوى عظمى لا يمكن أن تهزم ، لتبرر بذلك إنزال قواتها البرية في العراق".
وتابع " اننا نرفض دخول أية قوات برية الى البلاد " ، مؤكدا ان القوات العراقية لا تحتاج سوى الى غطاء جوي فقط من دول التحالف وبالتنسيق مع الحكومة العراقية والقيادات العسكرية لدعم الجيش والحشد الشعبي .
وانتقد الصافي تصريحات المسؤولين الامريكيين الذين تحدثوا عن حاجة قوات التحالف الى اربع سنوات لطرد داعش ، واصفا التقديرات بالمبالغ فيها .
وتجدر الاشارة الى ان الحكومة المحلية في الانبار طالبت بدخول قوات امريكية الى المحافظة لدعمها في التصدي لعصابات داعش الارهابية .
( ت ع ح )

Share |