تعديل قانون العفو العام و التصويت عليه بعد عيد الفطر

Tue, 16 Aug 2011 الساعة : 9:19

وكالات:

علنت اللجنة القانونية توجهها الى اجراء بعض التعديلات على قانون العفو العام قبل اقراره من قبل مجلس النواب بعد عيد الفطر المبارك. وقال مصدر في اللجنة لـ”الصباح”: ان التعديلات التي ستجريها اللجنة بالتنسيق مع رئاسة البرلمان وكتلة الاحرار التي قدمت مشروع القانون ستضمن عدم شمول المتورطين بسفك دماء العراقيين والفاسدين. وتوقع المصدر ان يصوت مجلس النواب على القانون بعد عيد الفطر المبارك، لافتا الى وجود اجماع بشأن اقرار القانون. من جانبه، اكد النائب عن القائمة العراقية خالد عبد الله العلواني ان قانون العفو العام سيصوت عليه بالاجماع في حال عدل بطريقة تضمن عدم عودة المعفو عنهم الى الاساءة لابناء الشعب العراقي. وكانت كتلة الاحرار البرلمانية قدمت في وقت سابق مشروع قانون العفو العام الى رئاسة مجلس النواب لغرض قراءته ومن ثم التصويت عليه. من جانبه، اعرب مستشار القائمة العراقية هاني عاشور عن مخاوف قائمته من ان يتحول مشروع العفو العام الجديد الذي يناقشه البرلمان الى معبر للفاسدين والارهابيين للافلات من العقوبات، وبقاء الابرياء في السجون كما حصل في العفو السابق. وصوت مجلس النواب امس الاول على الاستمرار في تشريع قانون العفو العام بعد قراءته القراءة الاولى. ويهدف القانون الى اتاحة الفرصة لمن جنح من العراقيين الى ارتكاب بعض الجرائم في العودة الى رشده والاندماج في الحياة الاجتماعية واشاعة روح التسامح واصلاح من زل عن الطريق السوي بالعفو عنه وبغية تمكين جميع العراقيين من المساهمة في بناء وطنهم . بدوره، قال الناطق باسم التحالف الكردستاني مؤيد الطيب ان جميع الكتل السياسية صوتت على قانون العفو العام من حيث المبدأ لكنها تحفظت على طريقة صياغته وبعض فقراته. واضاف في تصريح صحفي ان “قانون العفو العام يحتوي على اخطاء كثيرة ويجب اعادة صياغته بطريقة لا يتمكن فيها اي مجرم محكوم وفق الاحكام الثقيلة ان يفلت من العقاب”.

المصدر:الصباح

Share |